للمرة الأولى .. مستشفى حكومي ينظم ندوات لتوعية المواطنين بخطر السمنة

نظمت إدارة المشاركة المجتمعية بمستشفى الشيخ زايد التخصصي، اليوم، ندوة تثقيفية بالنادي الأهلي للمرة الأولى، في إطار سلسلة من الندوات التي تنظمها الإدارة، لنشر الوعي الصحي لدى المواطنين.

حاضر في الندوة التي عقدت بعنوان: “كيفية تجنب وعلاج السمنة”، الدكتور ياسر البدوي استشاري جراحة التجميل بالمستشفى؛ الذي رد على العديد من الأسئلة والاستفسارات من الحضور.

وأكد البدوي، أن السمنة هي مرض العصر في الوقت الحالي، مشيرا إلى أن التطور التكنولوجي وضغوط الحياة، والعمل لساعات طويلة، ساهموا في تغيير العادات الحركية والغذائية للمواطنين، ما دفع الكثيرين للاعتماد على الوجبات السريعة، التي أضحت آفة من آفات “السمنة”.

وأضاف استشاري جراحة التجميل، أنه يتم تشخيص معدل السمنة عن طريق تحديد كتلة الجسم؛ وذلك من خلال قسمة الوزن بالكيلو على مربع الطول بالمتر، وعندما يكون الناتج 30، يكون الشخص مصابا بالسمنة من الدرجة الأولي، ومن 30 حتى 35، يكون مصابا بالسمنة من الدرجة الثانية، أما إذا كان الناتج من 35 حتى 40، يكون مصابا بالسمنة من الدرجة الثالثة.

وحذر البدوي، من خطورة السمنة، لافتا إلى أنها تصيب الإنسان بالعديد من الأمراض الأخرى، وبينها الضغط والسكر وأمراض القلب، فضلا عن الأثر السلبي على الثقة بالنفس.

admin

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *